Home

تساعية لقلب مريم الطاهر

5 May 2017 Novena الشهر المريمي


فى يوم 8 ديسمبر من عام 1942 أعلن البابا بيوس الثانـى عشر انـه قد كرّس الكنيسة والجنس البشري لقلب مريـم الطاهـر، ثم فى عام 1944 اعلن تخصيص عيداً لإكرام قلب مريم الطاهـر من قِب للكنيسة جمعاء وتقديـم الإكرام لقلب مريم الطاهـر الذى بُدِأ فـى ممارستـه بعد ظهور السيدة العذراء الى القديس يوحنا ادودJohn Eudes فى عام 1644والذى بدأ بعدهـا فـى تخصيص صلوات خاصـة تقدم لقلب مريم الطاهـر إسوة بالصلوات والإكرامات التى كانت فى ذاك الوقت تقدّم لقلب يسوع الأقدس

 فى كل يوم من الأيام التسعة يقوم المصلي بالأتى

تذكر النيّة المقدمة

(تتلى نشيد التعظيم لمريم العذراء (تعظم نفسي الرب

تتلى طلبة مريم العذراء

تساعية لقلب مريم الطاهر

يا قلب مريم الطاهر، الممتلئ بالصلاح.
أظهري حبك لنا.
اجعلي شعلة قلبك، يا مريم،  تنزل على كلّ البشر.
نحن نحبك جداً.
اطبعي الحب الحقيقي في قلوبنا حتى يكون لدينا شوق دائم إليك.
يا مريم الوديعة والمتواضعة القلب، اذكرينا عندما نخطئ.
أنت تعلمين أنّ كلّ البشر يخطئون.
أعطنا بوساطة قلبك الطاهر، الصحة الروحية.  امنحينا أن نرى دائماً صلاح قلبك الوالدي ولتهدينا شعلة قلبك. آمين.
يا قلب مريم الطاهر، المملوء حباً لله والبشر، وعطفاً على الخطأة،
أكّرس نفسي لك.
أودع خلاص نفسي بين يديك.
فليكن قلبي متحداً مع قلبك على الدوام، فأكره الخطيئة، وأحبّ الله وقريبي،
وأبلغ الحياة الأبدية مع من أحب.
ولاختبر صلاح قلبك الوالدي وقوة شفاعتك لدى يسوع
خلال حياتي وفي ساعة موتي. آمين.
ساجداً عند قدميكِ المقدستين، يا ملكة السماء المبجّلة،
إنّي أبجّلك بأعظم احترام.
وأؤمن بأنك ابنة الآب الأزلي، أمّ الابن السرمدي، وعروس الروح القدس.
ممتلئة نعمة وفضائل وعطايا سماوية.
أنت أطهر هيكل للثالوث الأقدس.
أنت حافظة وموزعة الرحمة الإلهية.
لقد أعطاك قلبك الطاهر، المفعم محبة، عذوبة، وحنانا”، اسم أمّ الرحمة الإلهية.
لذلك، فوسط أحزاني وآلامي، أضع نفسي أمامك بثقة، يا أمنا المحبة،
وأصلّي لك لتجعلني أختبر الحب الذي تكنيه لنا، استمدي لي ( اذكر طلبتك )
إذا كانت هذه هي إرادة الله وفيها منفعة لنفسي.  آمين.
يا قلب مريم الطاهر، ملجأ الخطأة، أتوسل إليك باستحقاقات قلب يسوع الأقدس اللامتناهية، والنعم التي أغدقها عليك منذ لحظة الحبل بك،
امنحيني نعمة ألا أضلّ ثانية أبداً.
يا أمي، أبقيني، أنا الخاطئ، متشحاً بنور قلبك الطاهر على الدوام. آمين.

 

تكريس العائلات لقلب مريم الطاهر:

أيتها العذراء مريم، اننا نكرس اليوم لقلبك الطاهر بيتنا هذا وساكنيه جميعا. اجعليه كبيت الناصرة موطن السلام والسعادة الهادئة بتميم ارادة الله القدوسة وممارسة اعمال المحبة والتسليم المطلق للعناية الإلهية. اسهري على جميع ساكنيه وساعديهم لكي يعيشوا العيشة المسيحية الحقة احيطيهم جميعا بحمايتك الوالدية ثم تنازلي بحنّوك وجددّي فى السماء بيتنا الأرضي هذا المكرّس ابداً لقلبك الطاهر. آمين.

        

صلاة أخرى لتكريس العائلات لقلب مريم الطاهر:

ايتها القديسة مريم العذراء، ذات القلب الـمتألم والطاهر، نختارك كملكة وسيدة هذا الـمنزل

نحن نتوسل إليكِ أن تتكرمي وتظهري الـمعوتة القوية لهذا المنزل. أحمى هذا المنزل من كل مصيبة سواء كان حريق أو غريق أو دمار أو عاصفة أو زلزال أو لصوص أو أشرار أو حرب أو أرواح شريرة، واحميه من كل المصائب التى يمكن أن تحل به.

باركى واحمى ودافعى واحفظى ككنز يخصك، جميع الأشخاص الذين يعيشون وسيعيشون فى هذا المنزل. احميهم من جميع المخاطر واللعنات، ولكن بالأكثر إمنحيهم نعمة البعد عن الخطيئة. وأن لا ترتكب أبداً خطيئة واحدة مميتة فى هذا المنزل. وأن يعمل كل الذين يسكنون هذا المنزل على تمجيد الرب وعلى نشر ملك ابنك الإلهى، الملك الذى يجب ان تساعدي فى نشره وتشركينا فيه أيتها الأم الطيبة.

فليصبح هذا المنزل مكّرس لكما على الدوام يا يسوع ويا مريم ويكون هذا

المنزل مبارك ويتبارك جميع الساكنين فيه.
آمين.


Share