Home
  • Home
  • Saints
  • من هو يوحنّا المعمدان؟

من هو يوحنّا المعمدان؟

24 June 2017 Saints


“صوت صارخ في البرّية”

من هو يوحنّا المعمدان؟
إنه خاتمة أنبياء العهد القديم و هو آخر نبيّ أعلن مجيء الرّب يسوع فكان وسيطًا بين العهدين القديم والجديد

الأناجيل الأربعة ذكرته بدورها
فجاء في بدء إنجيل مرقس ما يلي:”صوت صارخ في البرية، كما هو مكتوب في الأنبياء: «ها أنا أرسل أمام وجهك ملاكي الذي يهيئ طريقك قدامك. صوتُ صارخٍ في البريّة:أعدّوا طريق الربّ، اصنعوا سبله مستقيمة».(مرقس٢:١
كذلك في إنجيل متى:«توبوا لانه قد اقترب ملكوت السماوات. فان هذا هو الذي قيل عنه باشعياء النبي:”صوت صارخ في البرية: اعدوا طريق الرب. اصنعوا سبله مستقيمة» (متى ١:٣
وأيضًا في إنجيل لوقا: “فجاء (يوحنا) إلى جميع الكورة المحيطة بالأردن يكرز بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا. كما هو مكتوب في سفر أشعيا النبي: «صوتُ صارخٍ في البريّة أعدّوا طريق الرّب اصنعوا سبله مستقيمة. كلّ واد يمتلئ وكلّ جبل واكمة ينخفض وتصير المعوجات مستقيمة والشعاب طرقَا سهلة ويبصر كلّ بشر خلاص الله”. (٣:٣-٦

وخاتمةً في إنجيل يوحنا في الإصحاح الاوّل:”وهذه هي شهادة يوحنا، حين أرسل اليهود من أورشليم كهنة ولاويين ليسألوه:«من أنت؟
٢٠ فاعترف ولم ينكر، وأقر«اني لست أنا المسيح
٢١فسألوه:«اذًا ماذا؟ ايليا أنت؟» فقال:«لست أنا». «النبي انت؟» فاجاب:«لا
٢٢فقالوا له:«من أنت، لنعطي جوابًا للذين أرسلونا؟ ماذا تقول عن نفسك؟
٢٣ قال:«أنا صوت صارخ في البرية: قوموا طريق الرّب، كما قال اشعياء النبي

‎بحق
‎ ذاك الصوت الصارخ في البرية، أعطنا يا رب أن نكون صوتاً صارخاً في هذا العالم صوتاً ينشر محبتك ويُطالب بالحق والعدل بكل جرأة

‎أيها الإله القويّ، الذي جعل من القديس يوحنا المعمدان نبيّاً، رسولاً وشهيداً، نسألك بشفاعته أن تُثمر فينا ثمار التوبة، حتى نكون على مثاله لا حقيقة لدينا سوى حقيقة يسوع ولا حب فينا سوى حب يسوع، فإن متنا نموت من أجل هذا الحمل الإلهي الذي بموته محا آثامنا وآثام العالم أجمع والذي يعيش ويملك معك إلى أبد الآبدين. آمين

إعداد ريتا من فريق صوت الرب


Share