Home

بك ننتصر

31 August 2017 Articles


بِكَ ننتصر

 

أيها الجيش العظيم، يا قلب لبنان النابض وعروقه التي تجري فيها دماء الشجاعة، العنفوان والكرامة
يا صخرةً نتكي عليها فلا نخاف من السقوط في وادي الظلمة. يا جبالاً جبارةً لا تغلبها العواصف الهوجاء ولا تحنيها الرياح الفاسدة
كاللبوة الغاضبة التي تنقض بشراسة على كل من يقترب من صغارها، جابهت بكل ما أتاك من قوة الوحوش المفترسة التي كشرت عن أنيابها لتلتهم شعبك دون رحمة. سلاحها أنيابها القاتلة أما سلاحك فهو شرف تضحية ووفاء
غبية هي! الا تعرف أن كل قطرةٍ من دمك النقي تغرس في تراب وطننا الحبيب فيحيا بها شعبك؟
جاهلة هي! أليست على يقين أنك ارزة الوطن والأرزة لا تموت ولا تفنى
ضعيفة هي! ألا تدرك أن الإنتصار الحقيقي هو إنتصار الإيمان؟
يا بطل لبنان الذي لا يقهر ، ثابر ولا تخف فعين الرب ترعاك ، وإن تعثرت فيد الله تنتشلك
قوتك لا تهزم لأنها مبنية على الإيمان
رسالتك رسالة مقدسة فأنت تفدي شعبك بدمك النقي الذي هو رمز لبناننا الحبيب
يا فخر لبنان وعزه
يا راية لبنان وأرزه الشامخ
يا حياة لبنان ويا ملئ عين الوطن
مبارك لبنان فيك كما هو مبارك بقديسيه
فالقديسون جنودنا الساهرة علينا في السماء وأنت على الأرض
مار شربل يحميك ، القديسة رفقا تقويك ، مار نعمة الله الحرديني ينجيك ، أبونا بشارة يهديك ، أبونا أنطون طربيه يهنيك
أبونا يعقوب يكافيك، إيمان القديسين أجمعين يمليك وامنا العدرا مريم تحت جناحها تخبيك

لك من صميم قلبي تحياتي وصلواتي

عشتم وعاش لبنان
سيلاني ابي ناصيف


Share