مؤتمر الشبيبة الملكية عبر الإنترنت ” لا شيء مستحيل مع الله”

“مؤتمر الشبيبة الملكية عبر الانترنت ” لا شيء مستحيل مع الله” لوقا 1:37

بسبب الوباء، تم تأجيل الاجتماع السنوي ل CMYC الذي كان سيعقد في فانكوفر للعام الثاني على التوالي. على الرغم من الحجر الصحي وحظر التجول اللذين يبدو أنهما يضعان حداً لأية مبادرة لتحقيقه، فإن قادة وشباب جميع الرعايا الملكيين في كندا، وجدوا بحماسهم المعتاد ودعمهم المتبادل طريقة للتمكن من الحفاظ على اجتماعهم بروح من الفرح والاحتفال بالعيد. التم الشمل بمزيج من الضحك والألعاب التي استضافتها فرقة الملائكة الحراس (لجنة الشباب الملكيين بكنيسة سانت سوفور) بمرافقة موسيقى DJ روي والرقص الذين كانوا على جدول الأعمال في 9 و10 أبريل 2021 عن طريق الزوم.

بالإضافة إلى المواضيع الروحية والحوارات الشيقة بوجود الأب ربيع أبو زغيب، الأب أنطوان سمعان، الأب برنارد باسيت، الأب راجي صالح، الأب جيرار أبي سعد، المونسنيور مكاريوس وهبي، الشماس شادي فريحة وبالطبع الأخت جاكي أبي ناصيف

تحت سقف أبرشية الروم الملكيين الكنديين يتعلم العديد من الشباب، مسترشدين بقوة الروح القدس، أن يصبحوا رسلاً -مبشرين، وشهودًا أحياء على قيامة المسيح. أعينهم على المستقبل، متشبثين بثقة لا تتزعزع بربهم يسوع المسيح. عندما يوحدهم روح قدوس واحد، يصبحون الكل واحد في المسيح. لذلك، لا شيء يهم، لا الوقت ولا المسافة ولا الظروف، تصبح حدودهم هي السماء و “معًا يصنعون العجائب”

وكان اللقاء ببركة وحضور سيادة المطران إبراهيم إبراهيم، الأسقف الأبرشي للروم الملكيين الكاثوليك في كندا ومؤسس CMYC. بالنسبة له، يجب أن يكون الشباب في طليعة رسالة الكنيسة. لا يتوانى يوماً عن مساعدتهم وهو ينسق لذلك مع المسؤولين لتزويدهم ببيئة وفرصاً مناسبين للعمل الرسولي، تساعدهم على تنمية أعمالهم الروحية. يصر سيادة المطران على أن مستقبل الكنيسة في أيدي الشباب لأنها توفر لهم الرعاية، ولكن الأهم من ذلك، يجب ألا يتغاضوا عن الاعتناء بها.

إن رؤية المستقبل حسب رايه هي كما اقترح القديس أوغسطينوس: ” نحن نصبح مثل ما نتأمله”. يصبح إذن التأمل في المسيح والشهادة له رسالة للشاب المسيحي الذي يعيش في عالم مثل عالم اليوم.

بدافع الحاجة المتزايدة لتقديم الأفضل، ومتأثراً بحماسة الشباب وطاقتهم واندفاعهم، أسس سيادة المطران إبراهيم، في شهر كانون الأول الماضي، جمعية الشباب الملكيين الكنديين، CMYA. الهدف من هذا المكتب الأبرشي هو تقديم المراجع والدعم والتدريب لجميع المسؤولين الذين يعملون في الرسالة مع الشباب من أجل خلق وتقوية الروابط بين جميع الرعايا في كندا.

تم الترحيب بحرارة في اليوم الثاني من هذا المؤتمر بالأب سيمون اسحاقي من كنيسة سانت ميخائيل الكلدانية، الواقعة في سان ديغو بولاية كاليفورنيا، والذي قدّم موضوع عن كيفيّة الشهادة للسيد المسيح في عالمنا اليوم. أكد في تجربته الشخصية أن الشر ليس بعيدًا أبدًا، فهو يبحث في نقاط ضعفنا عن فرص لسقوط الأنسان. تبقى الصلاة السلاح الوحيد ضد التجارب. قام الشباب بتوجيه أسئلة ذات طبيعة روحية واجتماعية إلى الأب إسحاقي الذي لم يتوانى أبداً عن الرد عليها بحنكة وانفتاح كاملين.

Post

صلاة الأخت فوستين

Mariaيناير 29, 20172 min read

صلاة الأخت فوستين لممارسة أعمال الرحمة في حياتنا اليوميّة “أيّها الثالوث الأقدس، أريد عبادة رحمة قلبك بكلِّ نسمة من كياني، بكلِّ دقّة من دقّات قلبي، بكلّ نبضة من نبضاتي سيّدي،…

تساعية العذراء فاطيمة

تساعية العذراء فاطيمة

Mariaيناير 29, 20171 min read

تقال الصلاة لمدة تسعة أيام “ايتها العذراء القديسة يا من تنازلت وأتت الى فاطيما وكشفت نفسها للأطفال الثلاثة لكى تعلن عن كنوز النعم الخافية بتلاوة المسبحة الوردية، أشعلي فى قلوبنا…

تساعية القديس يوسف

تساعية القديس يوسف

Mariaيناير 28, 201720 min read

اليوم الأول في أن القديس يوسف هو نموذج الطهارة إننا نجد في هذا القديس المعظم كل كمال وفضيلة إنجيلية. فنظرا لفضيلة الطهارة، فمن بعد البتول مريم خطيبته الطاهرة فهو أول…

تساعية القديسة رفقا

Mariaيناير 28, 20176 min read

صلاة سألناك أيتها القديّسة رفقا: أسكبي في قلب عالمنا المتألم الفرح الحقيقيّ عزيّ المحزونين، إزرعي فيهم السعادة والدفء والنّور والحياة. علّمينا أن نحيا في الصلاة حياة أبناء الأيمان، لتبقى حياتنا…